أحدث الأخبار
Picture2 43362
Picture2 43362

لقاء شبابي( حول مواجهة الشائعات والأفكار المغلوطة) بمركز النيل للاعلام بالسويس

كتب  نشر في عاجل الأحد, 16 أيلول/سبتمبر 2018 19:44
قيم الموضوع
(1 تصويت)

 1117 d9976

 1116 1ec86

 1118 462baأستضاف مركز النيل للآعلام بالسويس اليوم السبت الموافق 9/16 أدارة البرلمان والتعليم المدنى بمديرية الشباب والرياضة بالسويس فى لقاء شبابى حول مواجهة الشائعات والآفكار المغلوطة بحضور د/هانى صبرى - أستاذ علم الآجتماع بكلية التربية ج السويس وأ/نانسى نصير - عضو مجلس الشعب وأ/سعيد محمد - مدير عام مديرية الشباب وأ/ماجدة عشماوى - مدير مركز النيل وأ/ناصر نور الدين - مدير عام البرلمان والتعليم المدنى والقيادات الشبابية بمراكز الشباب والرياضة ..من التحديات التى تواجهه الشباب اليوم أنتشار الشائعات المغرضة التى تستهدف عقل الانسان وقلبة ونفسة أى أنها تتجة الى معنوياتة وتستهدف الفكر والعقيدة والروح لتحطيم معنويات الفرد الذى يعيش فى المجتمع المستهدف بالاشاعة ودار اللقاء الشبابى حول تعريف الشائعة ما تاثير الشائعات فى قيم شبابنا العربى وأفكارهم وسلوكهم وشخصيتهم وكيفية تحصين النشى من تأثير الآشائعات السلبية وما هى مسئولية تربية الشباب هل الاسر ام التربيون ام مراكز الشباب ودور المؤسسات التعليمية والجامعه فى التصدى لمشكلة الشائعات وكيفية تزايد الشائعات فى الفترة الاخيرة ورصد 21 الف شائعة خلال ثلاث أشهر وخلق البلبة والاحباط وزعزعة استقرار الوطن وما هو الفرق بين الخبر والمعلومة من جهة ووجهة النظر من جهة اخرى وتوضيح الفرق بينهم حيث أن الخبر عبارة عن مجموعة من المعلومات والحقائق بينما وجهة النظر يعبر عن الراى الخاص وتحليلة للاحداث وان اعتمد على حقائق ومعلومات وفى نهاية الحوار المتبادل بين الشباب والسادة الحضور قدم د/هانى صبر العديد من الآساليب والآستيراتيجات التى تحصن النشى من خطر الاشاعة ومنها توعية الشباب بخطر ما يبث لهم عبر وسائل الاعلام العربية وملى اوقات الفراغ لدى الشباب بالآنشطة الشببابية والندوات الفكرية والمناظرات الثقافية وضرورة وضع أستيراتيجية أعلامية وقائية تستخدم كافة وسائل الآعلام من أجل توعية الطلبة بمفهوم الشائعات والظروف المرتبطة بنشائتها وتطورها وضرورة تعزيز التعاون بين وسائل الاعلام والمدارس والجامعات والمساجد ومراكز رصد الشائعات وفى نهاية الحضور أكد الحضور على أن الامر مسئولية جماعية مشتركة على مؤسسات الدولة توفير المعلومات بصراحة وشفافية وعلى المواطنين أستخدامها بدقة دون تحريف أو تشوية مع اعلاء المصلحة الوطنية التى تقتضى الآمانة فيما يتم تداولة من معلومات

آخر تعديل على الأحد, 16 أيلول/سبتمبر 2018 19:54

عاجل



تابعنا على فيس بوك

المتواجدون الآن

239 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

من نحن

شبكة متخصصة في نقل الاحداث اليومية والقضايا الهامة.
مجموعتنا تنقل الخبر من قلب الاحداث.

  فريق عمل الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.