أحدث الأخبار
Picture2 43362
Picture2 43362

مع قلم شاعر .. ا. يسري مطاوع .. ينقلها لكم سناء قنديل .. في زمان الجبناء ************

كتب  نشر في أدب الأربعاء, 10 كانون2/يناير 2018 22:37
قيم الموضوع
(1 تصويت)


في زمان الجبناء
قل ما تشاء بلا حياء
وأصرخ عاليا صرخة
مذلة وأعلن البكاء
قد توارى المجد عنا
وضاع زمن الشرفاء
والعز غاب بل مات
فلا أنفة نرى ولا إباء
ولا صوتا للكرامة
يسمع..
غير استغاثات النساء
ولا أمل يعشن أو حياة
فما يجدن غير هروب
إذا زاد طعن الأعداء
ماتت النخوة فينا
خلت ساحات الرجال
فلا صليل سيف
ولا فرسانا للهيجاء
في خدر المذلة
جلس المخنثون يعبثون
بالأوطان بلا حياء
تركوا ضيعة الأجداد نهبا
ومحوا تاريخ الآباء
أيها القدس فلترضى بالقيود
ورحب بلا خجل
واستقبل الغرباء
فلا تبك على عروبة ولت
قد استباح عرضها الغرماء
ونادي على القبور فقد
تجيب عظام الشهداء
وقد ينبت ثرى الأجساد
من جديد بأحياء
نظرت عيني والدمع يملؤها
لا ترى غير خراب
وجثث مبعثرة وأشلاء
ودموع الثكلى تنوح
منهكة من الإعياء
فذا العراق ممزق يصرخ
وهذي دمشق والشهباء
ويمن العروبة قد بات
مريضا ولا دواء
ومصر شاخصة قيدوها
ثلة من إرهاب وجهلاء
يا حرم الأمين أذن
بالحج في زمن الضعفاء
قد تعيد روح المجد
فمن هنا نبت العظماء
من هنا قادت خير الأمم
أمم الغدر بكل أنحاء
وبدلت ليل الأماكن فيها
وحل مكان الظلام الضياء
فيا عمر الفاروق عد
ويا سيف الله ..خالد
ويا صاحب باب خيبر
قد كثر فينا العواء
ويا شمس حطين عودي
قد سأم الكون حكم الأوصياء
ويا أرض العروبة أفيقي
قد حان عودة النبلاء
وجففي مآقي اليتامى
وغيري غثاء السيل
وانبتي من تراب العز
نبت البطولة النجباء

عاجل



تابعنا على فيس بوك

المتواجدون الآن

332 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

من نحن

شبكة متخصصة في نقل الاحداث اليومية والقضايا الهامة.
مجموعتنا تنقل الخبر من قلب الاحداث.

  فريق عمل الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.