أحدث الأخبار
Picture2 43362
Picture2 43362

وزير الخارجية يبحث تعزيز العلاقات الثنائية مع رئيس البرلمان السريلانكي

كتب  نشر في العالم الثلاثاء, 24 تموز/يوليو 2018 23:53
قيم الموضوع
(1 تصويت)

استقبل سامح شكري وزير الخارجية يوم 24 الجاري "كارو جاياسوريا" رئيس البرلمان السريلانكي، وذلك خلال زيارته الحالية إلى القاهرة على رأس وفد رفيع المستوى تلبية للدعوة الموجهة له من الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب، حيث تناول اللقاء تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

وصرح السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن الوزير شكري أعرب عن تقدير مصر للعلاقات التاريخية بين البلدين، وهو ما عكسه الاحتفال العام الماضي بمرور 60 عاماً على بدء العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين، مؤكدا على تطلع مصر لتعزيز التعاون بين البلدين خاصة في مجالات الصحة والسياحة والتعليم وتعزيز التبادل التجاري. وأشار إلى أهمية عقد الجولة الثانية للجنة المشاورات السياسية بين البلدين، وانعقاد اللجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي، وكذا تفعيل عمل مجلس رجال الأعمال المصري السريلانكي الذي تأسس في أبريل 2008، من أجل إعطاء دفعة للعلاقات الثنائية. كما رحب وزير الخارجية بمبادرة الجانب السريلانكي لإطلاق جمعية الصداقة البرلمانية مع مصر في شهر مايو 2018، والتي تضم 14 نائباً يمثلون الأطياف السياسية والعرقية والدينية في سريلانكا.

وكشف أبو زيد عن أن الوزير شكري أكد على أهمية الإرث العرابي في جزيرة سيلان، حيث أشرف الزعيم أحمد عرابي خلال إقامته على الجزيرة بعد نفيه من مصر على إنشاء أول مدرسة إسلامية حديثة في كولومبو عام 1891، والتي تحمل اسم "المدرسة الزاهرة"، فضلا عن تحول منزله إلى متحف يضم مقتنياته الشخصية ولوحات ووثائق، حيث أعرب عن تطلع مصر للاستفادة من هذا الإرث الثقافي والتاريخي الكبير ثقافياً وسياحياً، وهو ما يتطلب القيام بمراجعة الاتفاق الثقافي الموقع بين الجانبين عام 1961، وذلك لإضافة مجالات جديدة للتعاون.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية، أن الوزير شكري تناول جهود الحكومة المصرية للتطوير في مختلف المجالات خاصة من خلال تطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادي وجذب الاستثمارات الأجنبية، معربا عن استعداد مصر لزيادة الاستثمارات وتبادل الخبرات بين البلدين في شتى المجالات. كما أبرز جهود الحكومة المصرية في مجال تمكين الشباب والمرأة.

وفيما يتعلق بمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف، أوضح وزير الخارجية جهود مصر في هذا المجال سواء على المستوى الأمني أو الفكري من خلال دور الأزهر الشريف ودار الإفتاء المصرية في مكافحة الفكر المتطرف. كما ثمن التعاون القائم بين البلدين في المحافل الدولية.

ومن جانبه، أكد رئيس البرلمان السريلانكي على أهمية العلاقات التاريخية بين البلدين، وامتنانه لحفاوة الاستقبال، مشيرا إلى اهتمامه بتعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين في كافة المجالات على ضوء الفرص الكبيرة المتاحة للتعاون، وأخذا في الاعتبار الموقع المتميز للدولتين وما يوفره من مزايا في هذا الصدد.

عاجل



تابعنا على فيس بوك

المتواجدون الآن

242 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

من نحن

شبكة متخصصة في نقل الاحداث اليومية والقضايا الهامة.
مجموعتنا تنقل الخبر من قلب الاحداث.

  فريق عمل الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.